الرئيسية لوحة التحكم التسجيل

العودة   منتديات شعاع الإسلام > المنتــــــــديات الاســـــــــــــلامية > قسم القرآن الكريم > قصص القرآن

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: جميع دروس كورس تعليم الإنجليزية بالصوت والصورة (آخر رد :ميرنا حماد)       :: عملاق تنظيف الجهاز وتسريعه CCleaner Professional Plus (آخر رد :ام اسلام)       :: 5 ﺳﻠﺒﻴﺎﺕ ﻻ ﺗﻌﺮﻓﻴﻨﻬﺎ ﻋﻦ ﺣﻨّﺔ ﺍﻟﺸﻌﺮ (آخر رد :عابرة سبيل)       :: برنامج fring للاتصال المجاني عبر الجوال (آخر رد :ميرنا حماد)       :: وحش الحماية الروسى وقاتل الفيروسات فى اصداره النهائى Kaspersky (آخر رد :ميرنا حماد)       :: كيفية مساعدة الطفل لنطق ومخارج الحروف صحيحه (آخر رد :اليعسوبه)       :: حفظ الشباب من الانحراف خالد الخليوي الجزء الأول (آخر رد :ام اسلام)       :: كولكشن منوع من المجوهرات ستأسركِ بجمالها (آخر رد :ام اسلام)       :: مجوهرات تأخذك إلى عمق البحار وبعيداً في الغابات (آخر رد :ام اسلام)       :: الباقيات الصالحات (آخر رد :أسامه)       :: خدمة الاخبار العاجلة لجميع اجهزة الاندرويد (آخر رد :ام اسلام)       :: معانى كلمات ذكرت فى القرآن (آخر رد :أنور علي)       :: الإحتساب في آيات القرآن الكريم ( الجزء الثاني) عويض العطوي (آخر رد :أبوفاطمة)       :: الإحتساب في آيات القرآن الكريم ( الجزء الأول) عويض العطوي (آخر رد :أبوفاطمة)       :: الإحتساب في آيات القرآن الكريم ( الجزء الأول) عويض العطوي (آخر رد :أبوفاطمة)       :: رسائل مفتوحة العبد الجبار الجزء الثاني (آخر رد :أبوفاطمة)       :: رسائل مفتوحة العبد الجبار الجزء الأول (آخر رد :ام اسلام)       :: الحنان الأسري ( الجزء الثاني) / ابراهيم الفارس (آخر رد :ام اسلام)       :: الحنان الأسري ( الجزء الثاني) / ابراهيم الفارس (آخر رد :ام اسلام)       :: العبر والعظات الشيخ عصام العويد الجزء الثاني (آخر رد :ام اسلام)       :: العبر والعظات الشيخ عصام العويد الجزء الثاني (آخر رد :أبوفاطمة)       :: العبر والعظات الشيخ عصام العويد (آخر رد :أبوفاطمة)       :: التوفيق .. رزق الأبرار (آخر رد :ام اسلام)       :: الإجازة (الجزء الثاني) للشيخ محمد المشوح (آخر رد :أبوفاطمة)       :: الإجازة (الجزء الأول) للشيخ محمد المشوح (آخر رد :أبوفاطمة)       :: الإجازة (الجزء الأول) للشيخ محمد المشوح (آخر رد :أبوفاطمة)       :: الأمن العقدي للشيخ عادل المقبل الجزء الثاني (آخر رد :أبوفاطمة)       :: الأمن العقدي للشيخ عادل المقبل الجزء الثاني (آخر رد :أبوفاطمة)       :: التوبة مش سهلة (آخر رد :ام اسلام)       :: فتاوى تهم كل مسلم ومسلمة كل فتوى على حدة ميسرة جدا-متجدد باذن الله (آخر رد :ميار)      

الإهداءات



إضافة رد
   
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع

خبير
رقم العضوية : 20
الإنتساب : Jun 2009
الدولة : الإسكندريه
المشاركات : 573
بمعدل : 0.29 يوميا

اخر المواضيع
أبو أنس السكندرى غير متواجد حالياً عرض البوم صور أبو أنس السكندرى


  مشاركة رقم : 1  
المنتدى : قصص القرآن
Arrow دروس من قصة نبي الله صالح -عليه السلام-
قديم بتاريخ : 07-07-2009 الساعة : 10:42 PM

بسمله تظهر فى اول رد فقط


الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، أما بعد؛
1- صالح
-عليه السلام-:

- ثاني أنبياء العرب، قال النبي -صلى الله عليه وسلم-: (... منهم أربعة من العرب: هود، وصالح، وشعيب، ونبيك يا أبا ذر) (رواه ابن حبان، السلسلة الصحيحة:2668).
2- قوم ثمود:
- مكانهم: كانوا يسكنون الحجر الذي بين الحجاز وتبوك.
- نسبهم: قبيلة مشهورة بالقوة، يقال لهم ثمود باسم جدهم، وهو من نسل نوح -عليه السلام-.
- قوتهم وشدتهم وحضارتهم: (أَلَمْ تَرَ كَيْفَ فَعَلَ رَبُّكَ بِعَادٍ . إِرَمَ ذَاتِ الْعِمَادِ . الَّتِي لَمْ يُخْلَقْ مِثْلُهَا فِي الْبِلادِ . وَثَمُودَ الَّذِينَ جَابُوا الصَّخْرَ بِالْوَادِ)(الفجر:6-9).
- قوة عمرانية: (وَاذْكُرُوا إِذْ جَعَلَكُمْ خُلَفَاءَ مِنْ بَعْدِ عَادٍ وَبَوَّأَكُمْ فِي الأَرْضِ تَتَّخِذُونَ مِنْ سُهُولِهَا قُصُورًا)(الأعراف:74).
- حصانة عسكرية:(وَتَنْحِتُونَ الْجِبَالَ)(الأعراف:74)، (وَثَمُودَ الَّذِينَ جَابُوا الصَّخْرَ بِالْوَادِ).
- قوة اقتصادية ورفاهية من العيش:(أَتُتْرَكُونَ فِي مَا هَاهُنَا آمِنِينَ . فِي جَنَّاتٍ وَعُيُونٍ . وَزُرُوعٍ وَنَخْلٍ طَلْعُهَا هَضِيمٌ)(الشعراء:146-148).
3- دعوة صالح -عليه السلام-:
- رسول منهم معروف بسيرته الطيبة:(وَإِلَى ثَمُودَ أَخَاهُمْ صَالِحًا)(الأعراف:73)، (إِذْ قَالَ لَهُمْ أَخُوهُمْ صَالِحٌ أَلا تَتَّقُونَ)(الشعراء:142).
- دعوته إلى التوحيد: (قَالَ يَا قَوْمِ اعْبُدُوا اللَّهَ مَا لَكُمْ مِنْ إِلَهٍ غَيْرُهُ)(الأعراف:73).
- التذكير بالنعم للتنبيه على الربوبية:(وَاذْكُرُوا إِذْ جَعَلَكُمْ خُلَفَاءَ مِنْ بَعْدِ عَادٍ وَبَوَّأَكُمْ فِي الأَرْضِ تَتَّخِذُونَ مِنْ سُهُولِهَا قُصُورًا وَتَنْحِتُونَ الْجِبَالَ بُيُوتًا فَاذْكُرُوا آلاءَ اللَّهِ وَلا تَعْثَوْا فِي الأَرْضِ مُفْسِدِينَ) (الأعراف:74).
- التعريض بالآلهة الباطلة التي لا تسمع من يدعوها: (هُوَ أَنْشَأَكُمْ مِنَ الأَرْضِ وَاسْتَعْمَرَكُمْ فِيهَا فَاسْتَغْفِرُوهُ ثُمَّ تُوبُوا إِلَيْهِ إِنَّ رَبِّي قَرِيبٌ مُجِيبٌ)(هود:61).
- التذكير بعدم الاغترار بالمسرفين:(أَتُتْرَكُونَ فِي مَا هَاهُنَا آمِنِينَ . فِي جَنَّاتٍ وَعُيُونٍ . وَزُرُوعٍ وَنَخْلٍ طَلْعُهَا هَضِيمٌ . وَتَنْحِتُونَ مِنَ الْجِبَالِ بُيُوتًا فَارِهِينَ . فَاتَّقُوا اللَّهَ وَأَطِيعُونِ . وَلا تُطِيعُوا أَمْرَ الْمُسْرِفِينَ . الَّذِينَ يُفْسِدُونَ فِي الأَرْضِ وَلا يُصْلِحُونَ)(الشعراء:146-152).
4- موقف ثمود من دعوة صالح -عليه السلام-:
- الاتهام بالخلل العقلي والجنون:(قَالُوا يَا صَالِحُ قَدْ كُنْتَ فِينَا مَرْجُوًّا قَبْلَ هَذَا أَتَنْهَانَا أَنْ نَعْبُدَ مَا يَعْبُدُ آبَاؤُنَا)(هود:62).
- الاتهام بأنه مسحور أو مصاب من الجن:(قَالُوا إِنَّمَا أَنْتَ مِنَ الْمُسَحَّرِينَ)(الشعراء:153)، وقيل: هو الذي له رئي من الجن.
- الاحتقار والتكذيب:(كَذَّبَتْ ثَمُودُ بِالنُّذُرِ . فَقَالُوا أَبَشَرًا مِنَّا وَاحِدًا نَتَّبِعُهُ إِنَّا إِذًا لَفِي ضَلالٍ وَسُعُرٍ . أَأُلْقِيَ الذِّكْرُ عَلَيْهِ مِنْ بَيْنِنَا بَلْ هُوَ كَذَّابٌ أَشِرٌ)(القمر:23-25).
- صالح -عليه السلام- يرد عليهم:(قَالَ يَا قَوْمِ أَرَأَيْتُمْ إِنْ كُنْتُ عَلَى بَيِّنَةٍ مِنْ رَبِّي وَآتَانِي مِنْهُ رَحْمَةً فَمَنْ يَنْصُرُنِي مِنَ اللَّهِ إِنْ عَصَيْتُهُ فَمَا تَزِيدُونَنِي غَيْرَ تَخْسِيرٍ)(هود:63)، (إِنِّي لَكُمْ رَسُولٌ أَمِينٌ . فَاتَّقُوا اللَّهَ وَأَطِيعُونِ . وَمَا أَسْأَلُكُمْ عَلَيْهِ مِنْ أَجْرٍ إِنْ أَجْرِيَ إِلا عَلَى رَبِّ الْعَالَمِينَ)(الشعراء:143-145).
5- من وسائل ثمود للصد عن دعوة نبي الله صالح -عليه السلام-:
- فتنة الأتباع والسخرية من صالح -عليه السلام-:(قَالَ الْمَلأُ الَّذِينَ اسْتَكْبَرُوا مِنْ قَوْمِهِ لِلَّذِينَ اسْتُضْعِفُوا لِمَنْ آمَنَ مِنْهُمْ أَتَعْلَمُونَ أَنَّ صَالِحًا مُرْسَلٌ مِنْ رَبِّهِ قَالُوا إِنَّا بِمَا أُرْسِلَ بِهِ مُؤْمِنُونَ . قَالَ الَّذِينَ اسْتَكْبَرُوا إِنَّا بِالَّذِي آمَنْتُمْ بِهِ كَافِرُونَ)(الأعراف:75-76).
- طلبهم آية ومعجزة تعجيزًا:(فَأْتِ بِآيَةٍ إِنْ كُنْتَ مِنَ الصَّادِقِينَ)(الشعراء:154)، وقد ذكر المفسرون: "أن ثمود اجتمعوا يومًا في ناديهم، فجاءهم رسول الله صالح -عليه السلام-، فدعاهم إلى الله، فقالوا: إن أنت أخرجت لنا من هذه الصخرة ناقة من صفتها كيت وكيت... فقال لهم: أرأيتم إن أجبتكم إلى ما سألتم، أتؤمنون بما أرسلت به؟ قالوا: نعم. فأخذ عهودهم ومواثيقهم على ذلك.
ثم قام إلى مصلاه فصلى ما قدر له، ثم دعا ربه أن يجيبهم إلى ما طلبوا، فأمر الله -عز وجل- الصخرة أن تنفطر عن ناقة عظيمة عشراء على الوجه المطلوب؛ فلما عاينوها ورأوا دليلاً قاطعًا وبرهانـًا ساطعًا، آمن كثير منهم، واستمر أكثرهم على الكفر". "انظر قصص الأنبياء لابن كثير".
قال الله -تعالى-: (هَذِهِ نَاقَةُ اللَّهِ لَكُمْ آيَةً فَذَرُوهَا تَأْكُلْ فِي أَرْضِ اللَّهِ وَلا تَمَسُّوهَا بِسُوءٍ فَيَأْخُذَكُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ) (الأعراف:73).
- قسمة الماء بينهم:(إِنَّا مُرْسِلُو النَّاقَةِ فِتْنَةً لَهُمْ فَارْتَقِبْهُمْ وَاصْطَبِرْ . وَنَبِّئْهُمْ أَنَّ الْمَاءَ قِسْمَةٌ بَيْنَهُمْ كُلُّ شِرْبٍ مُحْتَضَرٌ)(القمر:27-28).
6- عدم صبرهم على أمر الناقة:
- لما طال عليهم هذا الحال قرروا قتل الناقة:(وَكَانَ فِي الْمَدِينَةِ تِسْعَةُ رَهْطٍ يُفْسِدُونَ فِي الأَرْضِ وَلا يُصْلِحُونَ) (النمل:48).
- تدبير كيفية القتل:(فَنَادَوْا صَاحِبَهُمْ فَتَعَاطَى فَعَقَرَ)(القمر:29)، (إِذِ انْبَعَثَ أَشْقَاهَا)(الشمس:12).
- النبي يحاول منعهم من ذلك:(فَقَالَ لَهُمْ رَسُولُ اللَّهِ نَاقَةَ اللَّهِ وَسُقْيَاهَا . فَكَذَّبُوهُ فَعَقَرُوهَا فَدَمْدَمَ عَلَيْهِمْ رَبُّهُمْ بِذَنْبِهِمْ فَسَوَّاهَا . وَلا يَخَافُ عُقْبَاهَا) (الشمس:13-15).
- استخفافهم العذاب من وجوه:
الأول: مخالفة أمر الله ورسوله في ارتكابهم ما نهاهم عنه بشأن الناقة:(فَعَقَرُوا النَّاقَةَ وَعَتَوْا عَنْ أَمْرِ رَبِّهِمْ) (الأعراف:77).
الثاني: استعجالهم وقوع العذاب برغم التحذير:(وَلا تَمَسُّوهَا بِسُوءٍ فَيَأْخُذَكُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ) (الأعراف:73).
الثالث: تكذيبهم الرسول الذي قام الدليل على صدقه ونبوته:(فَكَذَّبُوهُ فَعَقَرُوهَا)(الشمس:14).
7- كيف كان العذاب؟
- أنذرهم نبيهم بنزول العذاب فكذبوه وعقروا الناقة:(فَعَقَرُوهَا فَقَالَ تَمَتَّعُوا فِي دَارِكُمْ ثَلاثَةَ أَيَّامٍ ذَلِكَ وَعْدٌ غَيْرُ مَكْذُوبٍ)(هود:65).
- أحوالهم في الثلاثة أيام:
قال ابن كثير -رحمه الله-: "وأصبحت ثمود يوم الخميس وهو اليوم الأول من أيام النظرة وجوههم مصفرة كما أنذرهم صالح -عليه السلام-، فلما أمسوا نادوا بأجمعهم: ألا قد مضى يوم من الأجل، ثم أصحبوا في اليوم الثاني من أيام التأجيل ووجوههم محمرة، فلما أمسوا نادوا بأجمعهم: ألا قد مضى يومان من الأجل، ثم أصبحوا في اليوم الثالث من أيام التأجيل ووجوههم مسودة، فلما كان يوم الصيحة يوم الأحد، تحفظوا وتأهبوا وقعدوا ينتظرون ماذا يحل بهم من العذاب، فلما أشرقت الشمس جاءتهم صيحة من السماء من فوقهم، ورجفة من أسفل منهم، ففاضت الأرواح وزهقت النفوس وسكنت الحركات" اهـ.
درس وعبرة:
(فَأَخَذَتْهُمُ الرَّجْفَةُ فَأَصْبَحُوا فِي دَارِهِمْ جَاثِمِينَ)(الأعراف:78)، (إِنَّا أَرْسَلْنَا عَلَيْهِمْ صَيْحَةً وَاحِدَةً فَكَانُوا كَهَشِيمِ الْمُحْتَظِرِ) (القمر:31)، (فَدَمْدَمَ عَلَيْهِمْ رَبُّهُمْ بِذَنْبِهِمْ فَسَوَّاهَا) (الشمس:14)، (وَمَكَرُوا مَكْرًا وَمَكَرْنَا مَكْرًا وَهُمْ لا يَشْعُرُونَ . فَانْظُرْ كَيْفَ كَانَ عَاقِبَةُ مَكْرِهِمْ أَنَّا دَمَّرْنَاهُمْ وَقَوْمَهُمْ أَجْمَعِينَ . فَتِلْكَ بُيُوتُهُمْ خَاوِيَةً بِمَا ظَلَمُوا إِنَّ فِي ذَلِكَ لآيَةً لِقَوْمٍ يَعْلَمُونَ . وَأَنْجَيْنَا الَّذِينَ آمَنُوا وَكَانُوا يَتَّقُونَ) (النمل:50-53).
دروس من القصة:
1- أثر المعصية يصل إلى الأرض والماء؛ عن ابن عمر -رضي الله عنهما-: (أَنَّ النَّاسَ نَزَلُوا مَعَ رَسُولِ اللَّهِ -صلى الله عليه وسلم- عَلَى الْحِجْرِ أَرْضِ ثَمُودَ فَاسْتَقَوْا مِنْ آبَارِهَا وَعَجَنُوا بِهِ الْعَجِينَ فَأَمَرَهُمْ رَسُولُ اللَّهِ -صلى الله عليه وسلم- أَنْ يُهَرِيقُوا مَا اسْتَقَوْا وَيَعْلِفُوا الإِبِلَ الْعَجِينَ وَأَمَرَهُمْ أَنْ يَسْتَقُوا مِنَ الْبِئْرِ الَّتِي كَانَتْ تَرِدُهَا النَّاقَةُ)(متفق عليه).
2- أدب المسلم عند تذكر أو معاينة آثار المكذبين؛ قال النبي -صلى الله عليه وسلم-: (لاَ تَدْخُلُوا مَسَاكِنَ الَّذِينَ ظَلَمُوا إِلاَّ أَنْ تَكُونُوا بَاكِينَ، أَنْ يُصِيبَكُمْ مَا أَصَابَهُمْ. ثُمَّ تَقَنَّعَ بِرِدَائِهِ، وَهْوَ عَلَى الرَّحْلِ)(متفق عليه).
3- توطين الداعي نفسه على مواجهة التكذيب والاتهامات من المخالفين، موقف ثمود مع نبي الله صالح -عليه السلام-.
4- لو كانت الدنيا تعدل عند الله شيئًا ما أعطاها للكافر، قال النبي -صلى الله عليه وسلم-: (لَوْ كَانَتْ الدُّنْيَا تَعْدِلُ عِنْدَ اللَّهِ جَنَاحَ بَعُوضَةٍ مَا سَقَى كَافِرًا مِنْهَا شَرْبَةَ مَاءٍ)(رواه الترمذي، وصححه الألباني).

ساعد في نشر والارتقاء بنا عبر مشاركة رأيك في الفيس بوك



توقيع








خبير
رقم العضوية : 29
الإنتساب : Jun 2009
الدولة : cairo
المشاركات : 2,351
بمعدل : 1.17 يوميا

اخر المواضيع
جنة الخلد غير متواجد حالياً عرض البوم صور جنة الخلد


  مشاركة رقم : 2  
كاتب الموضوع : أبو أنس السكندرى المنتدى : قصص القرآن
افتراضي
قديم بتاريخ : 08-07-2009 الساعة : 12:10 AM


"قَدْ خَلَتْ مِن قَبْلِكُمْ سُنَنٌ فَسِيرُواْ فِي الأَرْضِ فَانْظُرُواْ كَيْفَ كَانَ عَاقِبَةُ الْمُكَذَّبِينَ "
" وَلاَتَكُونُواْ كَالَّذِينَ تَفَرَّقُواْ وَاخْتَلَفُواْ مِن بَعْدِ مَا جَاءهُمُ الْبَيِّنَاتُ"
ويقول الرسول علية السلام "والله لتتبعن سُنن من قبلكم شبرا بشبر وذراع بذراع حتى اذا دخلوا جحر ضب دخلتموه "
(فأنظروا)تحوى حكم الله باستمرار سريان سُنن الاولين والغابرين علينا وخضوعنا لنفس القانون وفى رأي المتواضع أن هذه المساواة فى الاحكام بين خلق الله هي العدالة الإلهية فى اروع صورها وهكذا ظهرت الوحدانية الإلهية فى وحدة ذلك المنهج الإلهى العادل

(ولا تكونوا) يأتى فى طيات كتاب الله القرآن الكريم ذلك التحذير الصريح.... ذلك التحذير الذى لا يخص الماضى الذى انقضى وانتهى وحدة بل يشير الى المستقبل بكل تأكيد

(لتتبعن)لم يتركهم الرسول عليه السلام يظنون أن هذا التحذير قد قصد به اقواماً آخرين غيرهم فكان التحذير الصارخ (
شبرا بشبر وذراع بذراع)

مجمل الحديث : أن نتوب الى الله قبل يوم يحق علينا الله العذاب ويصيبنا ما أصاب ثمود




المدير العام
رقم العضوية : 5
الإنتساب : Jun 2009
الدولة : مصر
المشاركات : 8,034
بمعدل : 4.00 يوميا

اخر المواضيع
فاطمة الزهراء غير متواجد حالياً عرض البوم صور فاطمة الزهراء


  مشاركة رقم : 3  
كاتب الموضوع : أبو أنس السكندرى المنتدى : قصص القرآن
افتراضي
قديم بتاريخ : 08-07-2009 الساعة : 10:43 AM




توقيع





























سبحان الله والحمد لله ولا اله الا الله والله اكبر
سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم

اللهم اقبضني اليك ساجدة

آمين




خبير
رقم العضوية : 4
الإنتساب : Jun 2009
الدولة : مصر - المنصورة
المشاركات : 7,012
بمعدل : 3.49 يوميا

اخر المواضيع
عطر الايمان غير متواجد حالياً عرض البوم صور عطر الايمان


  مشاركة رقم : 4  
كاتب الموضوع : أبو أنس السكندرى المنتدى : قصص القرآن
افتراضي
قديم بتاريخ : 08-07-2009 الساعة : 10:55 AM


بارك الله فيك وفعلا قصة النبي صالح مليئة بالمواعظ والعبر التى يجب ان نستفيد منها فى عصرنا الحالي



توقيع

الى من أشكي وأنت موجود .. ولمن أبكي وبابك غير مردود ..
ومن أدعو وأنت فقط المعبود .. ومن أرجو ورجائي فيك غير محدود
اللهم اهدنى وأهدى بى وأجعلنى سبب لمن أهتدى.
ربِّ قد أحببت لقاك فأحبَّ لقائي يا الله
فضلا وليس أمرا،أُدعوا لي بحسن الخاتمة




رئيس مجلس الادارة
رقم العضوية : 1
الإنتساب : Jun 2009
الدولة : مصر
المشاركات : 12,202
بمعدل : 6.07 يوميا

اخر المواضيع
شذى الإسلام غير متواجد حالياً عرض البوم صور شذى الإسلام


  مشاركة رقم : 5  
كاتب الموضوع : أبو أنس السكندرى المنتدى : قصص القرآن
افتراضي
قديم بتاريخ : 10-07-2009 الساعة : 03:18 PM


جزاك الله خيرا اخى ابا انس وتقبل منك صالح عملك
نجد أن الأحاديث النبوية الشريفة تربط بين قومي "عاد" و"ثمود"، وتؤكد أن "ثمود" هم خلفاء "عاد" (وجاء ذلك في سور "الأعراف"، "التوبة"، "إبراهيم"، "الفرقان"، "ص"، "ق"، "النجم"، والفجر). ولذلك فكثيرا ما يطلق علي قوم "ثمود" اسم "عاد ثانية"، ليبقي اسم "عاد الأولي" خاصا بقوم نبي الله "هود" – عليه السلام.
كذلك تؤكد أحاديث رسول الله – صلي الله عليه وسلم – أن الذين نجوا مع نبي الله "صالح" – عليه السلام – لجأوا إلي مكة المكرمة، وأنه كان من ذراريهم قبيلة ثقيف التي سكنت منطقة الطائف، فعن عبد الله بن عمر – رضي الله عنهما – أنه قال: سمعت رسول الله – صلي الله عليه وسلم – حين خرجنا معه إلي الطائف، فمررنا بقبر، فقال:
"إن هذا قبر أبي رغال، وهو أبو ثقيف، وكان من ثمود، وكان بهذا الحرم يدفع عنه، فلما خرج منه أصابته النقمة التي أصابت قومه بهذا المكان فدفن فيه، وآية ذلك أنه دفن معه غُصْن من ذهب، إن أنتم نبشتم عنه أصبتموه معه". فابتدره الناس فاستخرجوا منه الغصن (سنن أبى داود).




مراقب عام
رقم العضوية : 41
الإنتساب : Jul 2009
الدولة : لبنان الأصيل
المشاركات : 4,208
بمعدل : 2.11 يوميا

اخر المواضيع
(( شمـــس بيـــروت )) غير متواجد حالياً عرض البوم صور (( شمـــس بيـــروت ))


  مشاركة رقم : 6  
كاتب الموضوع : أبو أنس السكندرى المنتدى : قصص القرآن
افتراضي
قديم بتاريخ : 08-11-2009 الساعة : 04:12 PM


موفق بإذن الله ...
لك مني أجمل تحية .


توقيع

( كن مع الله ولا تبال)




عضو
رقم العضوية : 24
الإنتساب : Jun 2009
الدولة : Algeria-Oued_souf
المشاركات : 65
بمعدل : 0.03 يوميا

اخر المواضيع
عزي إيماني غير متواجد حالياً عرض البوم صور عزي إيماني


  مشاركة رقم : 8  
كاتب الموضوع : أبو أنس السكندرى المنتدى : قصص القرآن
افتراضي
قديم بتاريخ : 21-12-2009 الساعة : 10:58 AM


شكرا اليك اخوي على الموضوع المفيد استفدت حتى من ردود الاعضاء

توقيع



http://kayba.ahlamontada.net




خبير
رقم العضوية : 4512
الإنتساب : Jan 2012
الدولة : يلد الله
المشاركات : 1,757
بمعدل : 1.64 يوميا

اخر المواضيع
أنور علي غير متواجد حالياً عرض البوم صور أنور علي


  مشاركة رقم : 9  
كاتب الموضوع : أبو أنس السكندرى المنتدى : قصص القرآن
افتراضي رد: دروس من قصة نبي الله صالح -عليه السلام-
قديم بتاريخ : 17-04-2013 الساعة : 10:08 PM


بارك الله فيكم وفي قلمكم

وفي طرحكم المبارك ....

ورزقكم الله رضاه والجنة
وألبسكم لباس التقوى والعافية


ورزقكم من حيث لاتحتسبون .....




توقيع






إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
أخاهم, من الجبال, الله, الدعوة الى الله, السلام, الكافرين, تآمر, ثمود, بشرهم بعذاب أليم, بئس مثوى, دروس, ينحتون, صالح, صرخة, عليه, غير مكذوب, عظة, ناقة, نبي, نبينا صالح, وعد الله, قصة

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
لوط عليه السلام عطر الايمان قصص القرآن 4 11-10-2013 08:43 PM
نوح (عليه السلام) عطر الايمان قصص القرآن 5 11-10-2013 08:36 PM
قصة شمويل عليه السلام وفيها بدء أمر داود عليه السلام عطر الايمان قصص القرآن 5 17-04-2013 10:21 PM
صالح عليه السلام بلال قصص القرآن 6 17-04-2013 10:11 PM
قصة سيدنا صالح عليه السلام بالصور فاطمة الزهراء قسم أطفال شعاع الاسلام 11 13-05-2010 06:40 PM

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

Facebook Comments by: ABDU_GO - شركة الإبداع الرقمية

Loading...


Powered by vBulletin Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.

مع خالص تحياتي ( أبوعمير الأثري)


اصحاب عرب

~  جميع آلمشآركآت آلمكتوبهـ تعبّر عن وجهة نظر صآحبهآ ,, ولا تعبّر بأي شكلـ من آلأشكآل عن وجهة نظر إدآرة آلمنتدى ~ ~